انتهاء………….!

.

.

لومات ...

لم ترْثه الدنيا كما يجبُ

لو عاشَ ..

لم يرضَ عنه الحبُّ والعتبُ

 

لذا أقام احتمالاً غيرَ منطفئٍ

الشوقُ يزرعهُ ..

واليأسُ يحتطِبُ

 

سريرةُ النورِ لاحت في تبسّمِهِ

صِدقاً..

ولو ضجَّ في أشعارِهِ كذبُ

 

لا تحبِسوهُ مواويلاً  بذاكرةٍ

منذورةٍ لوعودٍ هَدّها التعبُ

 

لعلَّ في سفَرِ الأصواتِ مُدَّكَراً

يعيدُ للأذْنِ ما قد ضيّعَ القصَبُ

 

مذ كان للوهمِ في أعطافِ رحلتِهِ

لحنٌ شهيٌّ ..

وفي أوجاعِهِ طربُ

 

من الوجوهِ التي تبكي

 بلا لُغَةٍ

هذي الدموعُ التي للأفقِ تنسكِبُ

 

لو كان للحزنِ وجهٌ غيرَ ما قرءوا

لكان للشعرِ

 وجهٌ غيرَ ما كتبوا

 

أولى بهم ثم أولى

 أن يضيعَ سُدىً

ذاك السراب الذي في طرْدِهِ تعِبوا

 

للماء أسئلةٌ أخرى قد انتثرت

في الرملِ ..

لم تحتملْ إشكالَها السُّحُبُ

 

لم يبقَ في  سلةِ  الأشعارِ قافيةٌ

أضمّها صوبَ قلبي كلما اغتربوا

 

خطيئة الريحِ :

لحنٌ في حناجرِها

يُهدِيْ الشبابيكَ حزناً ما لهُ سببُ

 

متى  سنرسم في راحاتِنا أملاً

يطيرُ  سرب حمامٍ  حلمُهُ رطِبُ

 

 

 

 

Advertisements

31 تعليق to “انتهاء………….!”

  1. وليد السند Says:

    حاولت اقتطع الجزء الأقوى والأفضل من القصيدة لأجعله شعاراً للتعليق ..فلم أجد.
    قاتل الله الإعلام الذي لم ينصبك أميراً للشعر في زمن أغبر .

    للماء أسئلةٌ أخرى قد انتثرت

    في الرملِ ..

    لم تحتملْ إشكالَها السُّحُبُ..

    ماتكتبه ياصديقي ليس بشعر..

    ربما سحر ..بل هو كذلك.
    صادق المنى..

  2. أنا Says:

    آسرٌ هذا الحرف ..

  3. نهر الفرات Says:

    أشعرُ هنا بفيض المشاعر المزدحمة، المكسوةِ بالألق رغمَ حزنها،

    ربما نزفتَ هذه وأنتَ متشحٌ بالتعب أيها النبيل ..

    التعب من انتظار شيءٍ ما تعلم جيدًا أنه لن يأتي..

    لم يبقَ في سلةِ الأشعارِ قافيةٌ
    أضمّها صوبَ قلبي كلما اغتربوا

    أنتَ شاعر جميل..

    أنزل الله على قلبكَ الأمان ..

  4. أحمد المنعي Says:

    لا حاجة لتنصيبك أميراً ولا وزيراً للشعر..
    فما ضرّهم ألا يعرفهم عمر !

    حالة فنّية نادرة يا سلطان، شيء مستحيل، مستحيل جداً.

  5. Pen Says:

    خطيئة الريحِ :
    لحنٌ في حناجرِها
    يُهدِيْ الشبابيكَ حزناً ما لهُ سببُ

    والله إنك لمَلِك للابداع ياسلطان
    كلها، كلها بلا استشناء قلادة من لؤلؤ وخيطها انفاسك فيها

  6. عبدالهادي - براعة فنان Says:

    كبيرٌ كبيرٌ جدًا يا سلطان !
    ودوماً تعلّمنا أنّك فذٌ لا نقدر عليك.

    تحياتي لمجنونة الشّعر التي بداخلك
    ولها أعذب التحايا

  7. عبير Says:

    اقتباس:
    ــــــــــــــــــــ
    لا تحبِسوهُ مواويلاً بذاكرةٍ
    منذورةٍ لوعودٍ هَدّها التعبُ
    لعلَّ في سفَرِ الأصواتِ مُدَّكَراً
    يعيدُ للأذْنِ ما قد ضيّعَ القصَبُ

    وأتساءلُ يا سُلطانُ هل يُضِيعُ الرُّعاةُ ألحانَهم حين يُضيُّعها القصب؟!
    ثمةَ جراحٌ يصنعها إزميل الذكرى مع كلّ نفثةٍ تخدشُ وريد القلب من الداخل إن لم تخدش وريدَ القصبةْ !
    .
    .
    أنت مجنون!
    .
    .
    اقتباس2:
    ــــــــــــــــــ
    للماء أسئلةٌ أخرى قد انتثرت
    في الرملِ, لم تحتملْ إشكالَها السُّحُبُ

    وأتساءلُ أيضًا:
    كم تحمّلت تلك السحائبُ من أعمارها لتعيَ أخيرًا أن لأسئلة الماء حنينًا إلى دفء فلسفة القبورِ..
    حنينًا أعمقَ من أن تفهمهُ عنجهية الضبابِ المتماهي في (غيمةٍ نزِقة) عمّا قليلٍ تَقَشّـعُ !!
    .
    .
    أنت مجنونان!
    .
    .
    🙂
    .

  8. روحْ! Says:

    أنت مُتعَب ومُتعِب ..!

    وهنا موسيقى افتقدها الشعر مدة ”

    هنيئاً للشعر أن كنت تكتبه ”

    .

  9. عبدالله المنتشري Says:

    قــلي كيف تطوع الــحرف كما تشاء !!

    لكـ الله ماأشعرك وماأروعكـ ,, وكالعادة نسخ ولصق ..

    كل الود وأصدق الحب

  10. عبدالرحمن ثامر Says:

    لومات …
    لم ترْثه الدنيا كما يجبُ
    لو عاشَ ..
    لم يرضَ عنه الحبُّ والعتبُ

    يا سلطان …
    دائما ما تهزنا بمطالعك
    تجيد المصافحة الأولى للقصيدة
    أكاد أتيقن أن البيت الأساس والولادة الأولى لأغلب قصائدك تكون في المطلع

    تعلقنا ببيتك الأول .. كما يعلق المنعي جو الأمسيات بإصبع السبابة ..
    ثم تلف بنا … كثيرا … طويلا .. على حدائقك ذات البهجة

    قصائدك الغارقة في الأسئلة..
    المتصادمة مع الإجابات..

    تحمل حزنا يشبه حزن الشبابيك

    مودتي … يا خبرة 🙂 << ما يقدر ينهي الموضوع جد 😦 < قصدي 🙂 والا أقول خلاص 😦

  11. تاء التأنيث Says:

    كم أغبط القوم مروا من هنا زمنا
    وعبؤوا الكف بعض النور واغترفوا
    وعلقوا في المدى الغافي أردية
    هي البهاء فكم من نورها وصفوا
    وقد وردت الحياض /الشعر ساهمة
    مسلوبة الحرف في أعماقي الأسف
    تبارك الله ياسلطاننا أبدا
    أنت الإمام و هذا الشعر معتكف

  12. رحـــيل أم ارتحال Says:

    حرفٌ من نور
    ومعاني تجاوزت النور إياه..واستقرت في حشاشة الذائقة و (الخاطر)

    لله درك ياشاعر

  13. أبونورة Says:

    السلام عليكم ورحمة الله

    لك الله يا غواصا وجدت الدر ..

    لك الله يا بحارا نقلت الدر ..

    لك الله يا طواشا نثرت الدر ..

    لك الله يا قبطان ماخرة الشعر الجميل
    أبحرت بنا في ثنايا هذه المذهلة الشعرية
    حتى رسوت بنا في أجمل شواطئ الشعر الحقيقي
    الذي وجد ضالته في ترانيم أناملك الذهبية …..

    لو كان للحزنِ وجهٌ غيرَ ما قرءوا

    لكان للشعرِ

    وجهٌ غيرَ ما كتبوا

    مازال للذكريات بقايا ولك مني أجمل التحايا ….

    دمت يا سلطان القلوب وقبطان الشعر بخير …

  14. بلسم عبدالله Says:

    ماعشقت الحزن إلا بين حروفك ياسلطان !!

    خطيئة الريحِ :

    لحنٌ في حناجرِها

    يُهدِيْ الشبابيكَ حزناً ما لهُ سببُ

    أصدق التحايا لك ،
    وللعابرين

  15. Firas Omran Says:

    أستاذي سلطان
    أنت استثنائي في كل ما تكتب
    في مطلع حرفك
    في عمق أخيلتك
    في بلاغة تشبيهاتك
    في طوفان حسك
    في تلحين حرفك
    في سمو خواتمك
    . فكيف بردود الإعجاب البسيطة أن تفيك حقك ؟
    و مهما حاولت أضع خلاصة حسي بعد قراءة نصوصك أجدني لا أعرف كيف أرد عليها
    قرأت هنا نصاً مختلفاً و وصفاً يحتاج تأملاً لذلك سأسكن هنا كثيراً
    فهلا تقبلت صمتي و ذهولي ..
    ودادي
    والسلام خير ختام.

  16. سلطان السبهان Says:

    وليد السند

    تقترف الجمال والروعة في كل أثرٍ لك هنا
    هل أخبروك أني أحبك يا صديقي
    وهل علمتَ عن إعجابي اللامنتهي بقدرتك على سحر القلوب

    شكراً لأن الكبار ينيرون صفحات الصغار دوماً

  17. سلطان السبهان Says:

    أنا ..

    مرحباً بتعطيرك للمكان

  18. سلطان السبهان Says:

    نهر الفرات

    لحضورك الفرات ، أشياء مبتهجة تحط على أيك السعادة
    ليهنأ المكان بك أختي

  19. سلطان السبهان Says:

    صاحبي أحمد

    قليل في حقك ألا أقف إجلالاً لحضور شاعرية طاغية مثلك
    انت تملك الفطرة التي لا نملكها يا أحمد

    كن بخير ليزدان المدى

  20. سلطان السبهان Says:

    pen

    مرحباً بك بعد غياب
    أثقلت المكان وفاء وأريجاً وحباً

    لقلبك الفرح ولنا البهجة برؤيتك

  21. سلطان السبهان Says:

    عبدالهادي – براعة فنان

    أهلاً بحضور يزيدني فخراً

    يا ابن العم الكريم
    لك في القلب مكان يزيد مع الزمان إكباراً
    هنيئاً للمدونة حضور مثلك

  22. سلطان السبهان Says:

    الكريمة عبير

    بكم يطيب المكان
    وبفلسفة نظرتكم الرائعة تزداد الحروف بهاءً

    لتكوني بخير أختي وشاكرٌ والله هذه الزورة .

  23. سلطان السبهان Says:

    روح…

    وهنيئاً للمكان بحضورك أختي الطيبة

    عطر وانتثر

  24. سلطان السبهان Says:

    عبدالله المنتشري

    سعيد بك
    كسبتك إنساناً جميلاً يعطر المدونة

  25. سلطان السبهان Says:

    عبدالرحمن ثامر

    صديقي الشاعر الذي يبهرني دوماً
    أنسى دائماً أن أقول للدنيا إنك صديقي
    لكن لعلهم يعلمون ذلك جيداً : )

    المطالع أو البيت الأول أعتقد أنه الأهم
    أتمنى أن أوفق دوماً فيها

    أنت تملك بخبرتك وحدسك الكبير اكتشاف عوالم في القصيدة
    لا يعرفها غيرك والشياطين : )

    لدي إحساس بأنك تملك جهازاً رقمياً لاكتشاف الأسئلة الملغومة

    سعدت بحضورك
    فهل يتكرر

    اتمنى ذلك
    على الأقل ليتأكدوا أنك صديقي

  26. سلطان السبهان Says:

    تاء التأنيث

    تفخر المدونة أن احتوت مقطوعات رائعة لك أختي

    سلمت اليمين ولا فض فوك

  27. سلطان السبهان Says:

    أبو نورة

    أهلا بالكريم ابن الكرام
    وجودك يثلج صدري كثيراً
    ثق بذلك

    فكيف حين تكتب استحساناً

    سعدت كثيراً يا عبدالله : )

  28. سلطان السبهان Says:

    رحيل أم ارتحال

    أهلاً بك أختي الكريمة

    يسعدني فوق ماتتصورون مداومة الحضور والتعليق هنا
    شكراً من القلب

  29. سلطان السبهان Says:

    بلسم عبدالله

    أهلاً بك أختي الكريمة
    وحضور جميل كالعادة
    لا أراك الله حزناً أختي

  30. سلطان السبهان Says:

    فراس عمران

    أسعدك الله كما تسعدني يا طيب السجايا

    كنت دائماً تساندني بعباراتك
    فلي الفخر والشرف باستحسانك

    شكراً من القلب سيدي

  31. أميرة الورد Says:

    القصيده رائعه
    اعجبني الشوق يزرعه واليأس يحتطب فأنك لم تقل الأمل يزرعه بل قلت ما هو اقوى لأن الشوق دائما هو الدافع للامل والتحدي وتشبيهك لليأس بالحطب تشبيه رائع لان الحطب له فائده عظيمه وكذالك للياس فوائد عظيمه
    وايضا اعطيت فائده للوهم بأن لولاه ما تذوقنا واشتهينا اللحن وما طربنا وتأثرنا من قصائد الاوجاع
    وجعلت للحزن وجه كوجه الشعر وهذا تشبيه بليغ جدا اعجبني كثيرا
    وحثثت على عدم تضييع العمر في الاحلام الزائفه في فولك ذاك السراب الذي في طرده تعبوا
    وتحدثت عن صعوبه الاغتراب وانه لا يوجد من قوافي الشعر ما يريح ويثلج القلب ولكن يا سلطان اصعب غربه وجدتها هي الغربه وانت في وسط اهلك ووطنك فهذه اصعب غربه
    ولحن الريح وما تهديه للشبابيك من حزن هذا استشعار رائع واحساس مرهف لانك جعلت كل ما حولك يشعر حتى لو كان جمادا
    واخيرا تمنيت انك لم تضع متى لان فيها انتظار وترقب وبدونها امل وتحدي للصعاب وتفاؤل
    اسفه على الأطاله

    وفقك الله

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: