خائن عربي

 

 

 

 .

89imag 

.

هل بذرةُ الشمسِ وارَتْها
يدُ السحبِ
لينبُتَ النورُ أغصاناً
من الذهبِ
ياللضُحى كيف تنسينا حكايتُهُ
مواجعَ الليل من همٍّ
ومن تعبِ
/
ما بينَ عينيْ وألواحِ المدى
قلمٌ ، من التأمّلِ
والتخمينِ والعجَبِ

..

 

 

 

 

مرّتْ “أسيلُ”
وإن مرّت فمشيتها
تقولُ للناسِ :
هذي الأرض مِلْكُ أبي
/
لمّا انثنتْ
..مثل حظّي..
قلت مرتجلاً :
القدّ أصدق إنباءً من الكتبِ
تعجّبتُ ثم قالت
..في ممازحةٍ..
أتستعيرُ أبا تمّام في طلبي ؟!
/
قلتُ القصائد ورْدٌ زاده ألقاً
حسنُ استدارتِهِ -يوماً-
بجِيدِ ظبي
لكنّ قومي يجترّون ماضيَهمْ
أما علِمتِ بأني :
“شاعرٌ عربي” !!
/
تبسمَتْ يافديتُ الذائباتِ هنا
في طوقِ جمْرٍ شهيٍّ
حُفَّ بالتعَبِ
تمْتَمْتُ بيني وبيني
قولَ صاحبِنا:
“يا غصّة سكَنَتْ في حلْقِ مستَلَبِ”*
“سلوا الخليجَ فما ماء الخليجِ سوى”*
“دموعُ أهل الهوى من ساهِري الهُدُبِ “*
قالت : أتستعذبُ المنْعِيَّ؟
قلت لها :
حبيبُنا وهْوَ
فينا الشاعر الذهبي
لكنّني لظروفِ الحالِ
..أسْرِقُهُ..
أما علمْتِ بأني فارسٌ عربي ؟!
.
.
.
زادَتْ بشهْقَتها شالَ النسيمِ شذىً
يا دهشةً
تملأُ الإحساسِ بالطرِبِ
أحسُّ أني بريءٌ
حالَ ضحْكتِها
وبعدَ ضحكتِها دوماً أصيرُ غبيْ
/
قالت:أتعشقُ عينيْ؟
قلتُ أعشقها
عيناكِ قدْسٌ وعيني:
أمةُ العرَبِ
يكفيكِ حُبّي وإنُ لم تظفري بيديْ
أما علمتِ بأني :
“خائنٌ عربي ” !!

.
 

 

 

 

 

* مقطع من شعر الشاعر والصديق أحمد المنعي

.

Advertisements

رد واحد to “خائن عربي”

  1. أبو الدراري Says:

    صح لسانك ياسلطان

    وامتعت نواظرنا بسطورك الجميله

    تذكرت ليلة اجتمعنا بك والمنعي وابا ثامر

    كم هو غريب ذاك السكون الذي يستوطنك

    دم لمحبيك وكن بخير

    محبك

    ابو الدراري

    الخرطوم

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: