كالبدر ..لكن…

115790

 
.
كالبدر لكنهـا فـي منظـر آسـي
أتـت لتشعـل آلامـي وأتعاسـي
.
محت محاسنَها الأحزانُ .. وانطفأت
وضاءةٌ سكنت وجهـاً  كقرطـاسِِِ
.
جـاءت لترسـم بالهنـدام  أسئلـةً
 تُحرّك الأسف المكنون في النـاس
.
مسكينة سكن الحـزن الأليـم بهـا
 يتيمة لم تُفِق من حظهـا  القاسـي
.
يـاوردةً ترمـق الدنيـا وتبصرهـا
 آهاتِ حزنٍ وألوانـاً مـن البـاس
.
يابدر حسنٍ تناهـى فـي  قسائمـه
 يحوطه الليـل مزهـواً  بحُـرّاس
.
إن كنتِ من كُرَبِ الأيام في غُصصٍ
 فالله أكبـرُ ليـس الله  بالنـاسـي
.
سيـورق الـدَّوح أزهـاراً منمّقـةً
 ويسجع الطير في أغصانِ  ميّـاسِ
.
غـداً ستبتسـم الدنـيـا لمكتـئـبٍ
 ويصبـح الهـمّ آثـاراً بـكـراسِ
.
تضيق حتى يصير المرء في  حرجٍ
 يظل يضـرب أخماسـا بأسـداس
.
ويجعـل الله مـن تنفيسـه فرجـاً 
 فيكسر الهم كسر العـود  بالفـاسِ
.
 
يـاوردةً خجـلُ الخدّيـن جمّلهـا 
 لابأس أَنْ كنتِ في هـمٍّ  وأتعـاسِ
.
هاأنتِ أُلبستِ تاج الصبـر  مؤتلقـاً
 مرصعاً مـن ثـواب الله بالمـاسِ
.
سعادة المرء فـي إرضـاء خالقـه
 وبُعـدِهِ عـن تفاهـاتٍ وأدنــاسِ
.
.
Advertisements

رد واحد to “كالبدر ..لكن…”

  1. pen Says:

    الله الله..

    ذكرت تلك القصيدة الغراء التي تقول:

    تمشي بأطمارها والبرد يلسعها… كأنها عقرب شالت زباناها

    كم انت رائع ياسلطان…

    إن كنتِ من كُرَبِ الأيام في غُصصٍ”

    ” فالله أكبـرُ ليـس الله بالنـاسـي

    يصلح هذا البيت لأن يكون حكمة.. جميلة

    ثم يأتي التفاؤل الحسن:

    سيـورق الـدَّوح أزهـاراً منمّقـةً”

    ” ويسجع الطير في أغصانِ ميّـاسِ

    غـداً ستبتسـم الدنـيـا لمكتـئـبٍ”

    ” ويصبـح الهـمّ آثـاراً بـكـراسِ

    تضيق حتى يصير المرء في حرجٍ”

    ” يظل يضـرب أخماسـا بأسـداس

    ويجعـل الله مـن تنفيسـه فرجـاً ”

    ” فيكسر الهم كسر العـود بالفـاسِ

    دمت

    دمت رائعاً

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: